Cours de Géologie :)

Gagner Du Temps, Trouvez Ce Que Vous Voulez En Remplissant Ce Formulaire
Close



جيولوجيا البترول


• مراحل تواجدالنفط :
1 - مرحلة التكوين : وهي المرحلة الأولى من مراحل تواجد النفط يتم فيهاتكوين المادة للنفط في وجود عناصر ثلاثة يشترط توافرها وهي :
أ - المـادةالعضويـة بتركيزات عاليـة فـي طبقة من الصخور وتسمى هذه الصخور " بصخورالمصدر "
ب- حرارة .
ج - ضغط.
حيث يتوافر كل من الضغط والحرارة المناسبة فيالأعماق الكبيرة .
2 - مرحلة الهجرة : في هذه المرحلة يهاجر النفط من مناطقتكونه ( صخور المصدر ) حيث الضغوط المرتفعة متجها إلى مناطق أخرى حيث الضغط الأقلوتتطلب هـذه المرحلة توافر عنصرين أساسيينوهما :
أ - فرق في الضغط : وهيالقوة المسئولة عن حركة هذه الموائع .
ب - قنوات متصلة مع يعضها البعض تمثلالمسامات والمنافذ , إضافة إلى الكسور والشقوق في الصخور وهـي جميعها تمثل ممراتصخرية تسمح بمرور النفط من خلالها في اتجاه أفقي أو رأسي ( هجرة أفقية ، هجرة رأسية ) .
3 - مرحلة التجمع : وهـي المرحلة الأخـيرة والمسئولة عـن تجمع النفط بكمياتكبيرة غالباً ما تكوناقتصادية ، ولتجمع النفط لابد من وجود نظام صخري يعملعـلى منع استمرار هجرة النفط وتجمعهفي نطاق هذا النظام ، ويسمى هذا النظامبالمصيدة النفطية .

Ajouter : le 16 decembre 2011 à 22:06

  

الجيولوجيا الطبية




يعتبر علم الجيولوجيا الطبية من احدث العلوم في وقتنا الحاضر لان هذا العلم يهتم بشكل رئيسي بالأمراض المنتشرة في المجتمع ومسببتها من زيادة تركيز العناصر والمعادن الطبيعية في جسم الإنسان.

تُـعّرف الجيولوجيا الطبية: بأنها العلم الذي يهتم بدراسة العلاقات بين العوامل الجيولوجية ومشاكل الصحة عند الإنسان والحيوان والنبات. بالإضافة إلى محاولة فهم تأثير هذه العوامل والمؤثرات علي التوزيع الجغرافي لهذه المشاكل الصحية، لذلك تعتبر الجيولوجيا الطبية من احدث العلوم المعقدة والمركبة والتي تتطلب مساهمة ومشاركة العديد من التخصصات العلمية الأخرى ((الطب- الجيولوجيا- الكيمياء-الأحياء-الزراعة- الجغرافيا- خدمة المجتمع-تصاميم البيئة.........)) للوصول إلى تصور واضح ومفهوم عام لهذه المشاكل وبذل مزيداً من الجهد لحلها.

Ajouter : le 16 decembre 2011 à 22:03

  

المسامية والنفاذية Porosity & Permeability


هناك فرق بين النفاذية الافقيه (موازى لأسطح التطبق) والنفاذية الراسيه (عمودى على الطبقات) وهى اقل من الأفقية بسبب ترسيب معادن الطين حيث ان حبيباته موازية لأسطح التطبق (خاصة الميكا)  ويعتمد قانون دارسى على وجود مائع واحد فقط فى الصخر المسامى اى يكون الصخر مشبع بدرجة 100% وهنا النفاذية مطلقة اما فى التطبيق على صخور المكمن البتروليه فياخذ فى الاعتبار ان الوسط المسامى يحتوى على (غاز- زيت ماء التكوين ) وهناك معدل سريان يختلف عن كل مائع وذلك لاختلاف اللزوجه من مائع لآخر , كما ان لكل مائع درجة تشبع اقل من 100%لوجود موائع اخرى لذا تعرف Effective permeability

Ajouter : le 18 novembre 2011 à 13:55

  

جيولوجيا الإمارات العربية المتحدة




التاريخ الجيولوجي
تحتل دولة الإمارات العربية المتحدة زاوية من المنبسط الصخري العربي وهو كتلة
صخرية مستقلة لمعظم الخمسمائة مليونسنة الماضية، (منذ العصر الكامبرى إلىالآن) يضم المنبسط الصخري العربيبالإضافة إلى شبه الجزيرة العربية بصورتهاالمعاصرة قاع الخليج العربي الضحل (حيثلا يعتبر حوضاً محيطياً حقيقياً) وسلاسل جبال زاغروس في إيران. وكان المنبسطالصخري العربي لمعظم تاريخه جزءاً من القارة الإفريقية العربية حينما كانتا تتصرفان كوحدة جيولوجية واحدة عند الاستجابة للحركات الصفيحية التكتونية.

ولم يبدأ انفصال شبه الجزيرة العربية عن الصفيحة الإفريقية إلا قبل 25 مليون سنة مع حدوث الانشقاق الأولى للبحر الأحمر. وظلت المنطقة التي تشكل دولة الإمارات في الوقت الحاضر على شكل منطقة ساحلية أو منطقة بحرية ضحلة قريبة من الشاطئ، على أو بالقرب من الحافة الإفريقية العربية لطول الفترة الممتدة من أواسط العصر الكامبرى (بعد فترة قليلة من ظهور أشكال الأحياء المتحجرة بكمية كبيرة) إلى الآن ويستدل من الترسبات العائدة للعصر الكامبرى التي تتواجد على جانبي الخليج العربي على حدوث انخساف لقارة كبرى في هذه المنطقة مكونة حوضاً محيطياً جديداً، وقد يفسر ذلك موقع الإمارات .على حالة القارة الإفريقية العربية أدت حركة الصفيحة الإفريقية العربية مرتين خلال الدهر القديم إلى مرور شبه الجزيرة العربية بالقرب من القطب الجنوبي (خلال العصر الأردفيشى والعصر الكربونى) ويعتقد بأن الإمارات كانت مغطاة بالثلوج في ذلك الحين. بعدها ظلت منطقة الإمارات واقعة ضمن نطاق خطوط عرض استوائية وشبه استوائية بعد نهاية العصر الباليوزوى. وكانت هذه المنطقة مستقرة نسبياً من الناحية التكتونية بالرغم من تحركها المستمر ولذا اقتصرت العوامل المؤثرة على التاريخ.الجيولوجي للإمارات بصورة رئيسية على تقدم وانحسار البحر وتراكمت المواد المترسبة على الشواطئ والرف القاري المكونين لإقليم الإمارات الحالي على مر الزمان وتظهر على السطح في مناطق محدودة رسوبيات أرضية تجمعت تحت مياه ضحلة تعود إلى ما قبل العصر البرمى. وتتألف هذه الترسبات غالباً من طبقات خفيفة السمك من الطمي ذي الحبيبات الدقيقة، ومن المحتمل تعرض هذه الطبقات إلى الفناء جزاء بروزها وتآكـلها بصـــورةطبقات متسلسلة ثخـينة من Mesozoic متقطعة. وترسبت لاحقاً خلال العصر الميسوزوىالصخور الكربونية منها الصخور الجيرية وصخور الدولومايت في هذه البحار الاستوائية. وشكلت البحار القديمة العائدة Mesozoic والميسوزية Permain للعصور البرمية في الإمارات جزءاً من محيط يقع في شمال شبه الجزيرة العربية في ذلك الحين ويفصل بين القارة العربية الإفريقية والقارة الآسيواوربية. ويسمى الجيولوجيون هذا المحيط Tethys القديم ببحر تيثيس أو البحر المتوسط القديم الذي كان يوماً ما يمتد من سلسلة جبال ا لهملايا في الشرق إلى منطقة البحر المتوسط الحالية غربا

Ajouter : le 06 mai 2011 à 18:25

  

دورة الصخور وتكتونية الأطباق


إن تكون الصخور بأنواعها الثلاث الرئيسة (النارية والرسوبية والمتحولة) يرتبط بصورة وثيقة بالعمليات الداخلية للأرض المتمثلة بحركة الأطباق الأرضية الحادثة في الغلاف الصخري نتيجة لنشاط تيارات الحمل في الغلاف الضعيف، وكذلك يرتبط بالعلميات الخارجية المتمثلة بالتعرية والنقل والترسيب الحادثة في الغلاف الصخري نتيجة لنشاط الغلافين المائي والهوائي. في هذا الفصل نهتم بدراسة الدور الذي تلعبه حركة الأطباق الأرضية في تكون الصخور وفي انتقالها من نوع إلى آخر وفقاً لما يعرف بدورة الصخور.

مقدمة:

الصخور هي مواد صلبة ناتجة أما من تجمع معدن واحد أو أكثر، أو من تجمع مواد معدنية مع قطع صغيرة من صخور أخرى، أو من تجمع مواد عضوية صلبة. هذا يعني أن الصخور تتكون من عدد من الحبيبات المعدنية المنفردة ـ ليس من الضروري أن تكون من نوع واحد ـ أو من حبيبات معدنية زائد قطع صخرية، وجميعها متماسكة بثبات مع بعضها في كتلة واحدة. تقسم الصخور اعتماداً على طريقة تكونها إلى ثلاث أصناف هي: الصخور النارية والصخور الرسوبية والصخور المتحولة (الشكل 1).

تصنيف الصخور

  شكل (1): مخطط انسيابي يبين تصنيفاً مبسطاً للصخور.

Ajouter : le 18 avril 2011 à 21:06

  

مقدمة لعلم الجيولوجيا


علم الجيولوجيا:
 هو العلم الذي يهتم بمعارف الأرض مثل تاريخها و نشأتها و شكلها ومكوناتها، والعوامل التي أثرت و تؤثر عليه، وكذلك العمليات الجيولوجية التي تعمل داخلها و على سطحها وخاصة التي تسبب مخاطر للبيئة و الإنسان.


والجيولوجيا كما هو معروف: هي علم طبقات الأرض، وهذه إطلالة عامة على ماهية الأرض:

الأرض كوكب من الكواكب التي تدور حول الشمس وتتبعها في سيرها أينما سارت، وهي الكوكب الخامس من حيث الحجم، والثالث من حيث القرب من بين الكواكب التسعة التي تتكون منها المجموعة الشمسية.
Ajouter : le 12 avril 2011 à 16:11

  

طرق وأساليب الكشف عن البترول


تعود معرفة الإنسان بالبترول إلى بدايات تدوين التاريخ ، ومع ذلك لا تزال طرق البحث عن البترول معقدة، وتتطلب إنفاقا طائلا، وقد بلغت هذه الطرق من التطور التكنولوجي مدى بعيداً، في إجراء المسح، السيزمي أو المغناطيسي أو الكهربي - براً وجواً وبحراً - وتقدمت باستخدام الحاسبات الآلية التخصصية.
وتؤدي تحركات الطبقات الأرضية، وما تحدثه من صدوع وأخاديد وطيات وتفاعلات إلى اختلافات كثيرة في خصائص الصخور حتى في المناطق المتجاورة، ولا يعني وجود التراكيب الجيولوجية بالضرورة وجود البترول فيها. كما أن جميع طرق الكشف المتاحة حتى الآن لا تستطيع أن تجزم بوجود تجمعات بترولية في مسام الصخور الرسوبية الأولية أو الثانوية في منطقة معينة. وتوجد هذه التجمعات مع مواد أخرى أهمها المياه الجوفية وأنواع شتى من الشوائب، وعلى هذا لا يشغل البترول مائة في المائة من حجم المسامية المتاحة في المصائد البترولية سواء كانت تركيبية أم ترسيبية.
ومن جهة أخرى فإن كمية البترول الموجودة في طبقة صخرية ما قد لا تمثل غالبا إلا جزءا صغيرا من الحجم الكلي للطبقة الحاملة للبترول، كما أن طبيعة التشبع البترولي في مسام الطبقات الرسوبية يسمح بقابلية عالية لاستخراج كمية معينة من البترول، بينما توجد كمية أخرى ملتصقة بأسطح الحبيبات المكونة للصخور التصاقا قد يكون كيميائيا ولا يمكن استخراجها إلا بإجراء عمليات عالية التكلفة لتغيير خصائص هذا الالتصاق. ومن هنا لابد من حفر آبار الاستكشاف لتقويم حقل البترول من حيث إمكان استخراج الزيت، وحجم الخزان البترولي، وإمكان تنمية الكشف، وتجميع البيانات الإضافية للمكمن الجوفي

Ajouter : le 12 avril 2011 à 15:54

  

كيف تتكون الصخور


ما هي التربة؟

إذا قمنا بجمع بعض التربة من الحديقة يمكننا ملاحظة بسهولة أنها ليست مادة خاملة كقطعة الجرانيت (التي نجدها عند حافة الرصيف)، على أحسن الأحوال يمكننا بواسطة عدسة مكبرة ملاحظة أنها تحتوي على بقايا نباتات وكائنات ميكروسكوبية، وبالاستعانة بالمجهر يتكشف لنا مجموعة غنية جدا ومتنوعة من الكائنات الحية الدقيقة المتناهية في الصغر التي يمكن رؤيتها بالعدسة المكبرة (كالقراديات) وحتى البكتيريا التي قد تصل أعدادها إلى الملايين في محتوى ملعقة شاي صغيرة من التربة. ففي الحقيقة تلك الأرض التي نطلق عليها اسم تربة تحتوي على عدد كبير من الكائنات الحية والحيوانات والنباتات وبقايا كائنات ميتة، وأخيرا مادة خاملة إلى حد ما ذات طبيعة معدنية وهي مكونة من حصى ناعم (تجمعات صخرية ذات قطر يتراوح بين ١-٢ مم) وحبات من الرمل يسهل رؤيتها ولكن المكون الأساسي يكون من الغضار (الطين: صخر رسوبي يتكون من فتات دقيقة جدا يقل قطر حبيباته عن ٠.٠٥ من الملليمتر وتركيبه الأساسي سيليكات الألومونيوم المائية) الذي يضفي على التربة الطابع الطيني أو الصلصالي.
ملحوظة: هناك تنوع كبير في ألوان التربة وذلك يرجع لطبيعة الغضار (الطين) ونوع البقايا العضوية التي تحتويها.. وفي تصنيف أنواع التربة (في العلوم التي نطلق عليها اسم علم التربة) يعد لون التربة من الثوابت المهمة لتصنيفها.

Ajouter : le 12 avril 2011 à 15:42